اهلا وسهلا بك يا زائر في منتديات الخلد الثقافي
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تنصيب الإمـــام المهدي(عج) { فــرــرح ــــة الزهــرــراء}

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وٍرٍدُة آلخٍلدُ
( ـمستشارـالمنتدى )
( ـمستشارـالمنتدى )
avatar

دعــاء دعاء

وسام وسام : اداري  مميز
كبار الشخصيات
عدد المساهمات : 8925
نقاط : 16451
لونك المفضل : بنفسجي
المهنه : طباخ
انثى
الموقع : فى عالم الهدوء
توقيع : لاياس مع الحياة ولا حياة مع الياس
رساله sms لاتحرمني

بطاقة الشخصية
عارض:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: تنصيب الإمـــام المهدي(عج) { فــرــرح ــــة الزهــرــراء}   2/23/2010, 9:06 am


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


يوم تتويج وتنصيب الإمام المهدي المنتظر وفرحة الزهراء




" يوم تتويج وتنصيب الإمام المهدي المنتظر أرواحنا له الفداء "

وَ

" يوم فرحة السيدة الزهراء عليها السلام "



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




وإن كنت في حيرة أأعزي أم أهنيء..؟

عظم الله أجورنا وأجوركم بذكرى شهادة الحسن العسكري (ع)..

والحمد لله الذي أراحنا من الشقي قاتل الزهراء
المسمى الخليفة الثاني ..!!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أقبل يا ابن الحسن..

أقبل لتأخذ بثأر أمك الزهراء..

أقبل فشيعتك ومحبيك بانتظارك..

نعم انه يوم فرحة الزهراء وما اعظمه من يوم وعلى شيعة امير المؤمنين على الخصوص انه يوم تتويج المهدي المنتظر صاحب العصر والزمان فكما هو معلوم ان الامام الحسن العسكري (ع)توفي في الثامن من ربيع لعام 260 هـ ،وكان حينها الامام يبلغ من العمر الخمس سنوات فكان إماماً صبياً ..كما أراد الله ليحيى النبوة وآتاه الله " الحكم صبيا " وكما أراد الله ذلك لعيسى ،..وهو ما يزال في المهد ..

وقد بشّر به جدّه محمد في أحاديث متواترة بأنه:

يملأ الأرض قسطاً وعدلا بعد ما ملئت ظلماً وجوراً.

وهو المولود الذي صدر الأمر من قبل السلطة العباسية بالقاء
القبض عليه قبل ولادته وكان الجواسيس يراقبون كل شاردة
وواردة عن مولده، ولكن الله عز وجل نجّاه كما نجى النبي موسى
من فرعون ونبي الله إبراهيم (عليه السلام) من قبضة النمرود..
فيوم التاسع من ربيع يعد يوم تنصيب الحجة بن الحسن امام لهذا العصروينبغي على كل مسلم معرفة امام زمانه والا كان كما قال عنه رسول الله:

( من مات ولم يعرف امام زمانه مات ميتة جاهلية)


فضل اليوم التاسع من ربيع الأول:

عيد عظيم وروي أن من أنفق شيئاً في هذا اليوم غفرت ذنوبه..

وقيل: يستحب في هذا اليوم إطعام الاخوان المؤمنين والتوسع
في نفقة العيال ولبس الثياب الجديدة وشكر الله تعالى وعبادته. .
وهو يوم زوال الغموم والأحزان وهو يوم شريف جداً
(مفاتيح الجنان ص 521).


ونحن وفي هذه الذكرى وفي هذا اليوم وسائر أيام حياتنا نذكر إمامنا الغائب عن الانظار والغريب في هذه الدنيا وكيف مر على مئات الاجيال والعصور ، فهو الإمام الموعود المدخر لإحياء دين الله تعالى وإقامة العدل في الأرض ومحاربة الظلم والجور والفساد ، وذلك لينفذ الوعد الإلهي بظهور الإسلام على الأديان كلها كما ورد في القرآن الكريم وروايات أهل البيت عليهم السلام ..

وعلينا جميعا الارتباط بالإمام المهدي (عج) في عصر الغيبة الكبرى وهذا الإرتباط لا يتحقق إلا بعد معرفة الإمام (عج) ، لهذا قال الإمام الباقر (ع) :" من مات وليس له إمام فميتته ميتة جاهيلة، ومن مات وهو عارف لامامه لم يضره تقدم هذا الامر أو تأخر، ومن مات وهو عارف لامامه كان كمن هو قائم مع القائم في فسطاطه " . وكلما زادت معرفة الإنسان بإمام زمانه زاد ارتباطه به ..


" أشهد أنك الحجة على من مضى ومن بقي , وأن حزبك هم الغالبون, وأولياءك هم الفائزون, وأعداءك هم الخاسرون, وأنك حائز كل علم, وفاتق كل رتق, ومحقق كل حق, ومبطل كل باطل, وسابق لا يلحق, رضيت بك يا مولاي إماماً هادياً, وولياً مرشداً, لا أبتغي بك بدلاً, ولا أتخذ من دونك ولياً .. "



ذهب الشوق في خاطرنا شعا .... لرؤى نور غرتكم يسعى
صدرونا إلى بحركم شط .... نحن قلوبنا إلى حبكم مرعى
أثقلتنا الليالي تضاريحا.... ولقد ضقنا من بعدكم ذرعا




ليت شعري فداء لك الدنيا أي أرض تقلك أم بقعة
كيف تمسي وتصبح يا مهدي ومتى يأذن الله لك بالطلعة




صدر العالم بركان والحمم الآه والأرض أنين قلوب ضجت لتراك
عجل يا أمل الحيرى يا فرج الله فالكعبة صوت دوى وا إسلاماه

نبارك لمولانا صاحب العصر والزمان ذكرى فرحة جدته الزهراء وسيدة النساء بهلاك ظالميها لعنة الله عليه.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

... 9ربيع الاولى ...يوم فرحة الزهراء عليها السلام و تتويج المهدي


الإمام المهدي ( عليه السلام ) هو آخر أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) ، وقد بشَّر به جَدُّه محمد ( صلى الله عليه وآله ) في أحاديث متواترة ، بأنه يملأ الأرض قسطاً وعدلاً بعد ما مُلِئَت ظلماً وجوراً .
وهو المولود الذي صدر الأمر من قبل السلطة العباسية بإلقاء القبض عليه قبل ولادته ، وكان الجواسيس يراقبون كل شاردة وواردة عن مولده .

ولكنَّ الله عزَّ وجَلَّ نجَّاه كما نجَّى النبي موسى ( عليه السلام ) من فرعون ، و نبي الله إبراهيم ( عليه السلام ) من قبضة النمرود ، وقد تَجَرَّع الشيعة عبر التاريخ الغصص فنوناً وألواناً .
فمن الإرهاب الفكري لأنهم حَمَلوا فكر أهل البيت ( عليهم السلام ) ، إلى الحرمان الاقتصادي لأنهم عاشوا قِيَم أهل البيت ( عليهم السلام ) ، إلى الاضطهاد السياسي لأنهم اتَّبعوا منهج أهل البيت ( عليهم السلام ) .

وبالرغم من ذلك عاش في أعماق الشيعة أمَلٌ يستقطب حركتهم ، ويُلَمْلِمُ طاقاتهم ، ويجمع قِيَادَتهم ، لِتَكونَ المسيرة واحدة في خدمة الإسلام والمسلمين .
وقد غدا في اليوم التاسع من ربيع الأول سنة ( 260 هـ ) الأمل الذي عاشوه حقيقة ، والأمنية واقعاً ، حين تمَّ تتويج الإمام المهدي ( عليه السلام ) ، بعد شهادة أبيه الإمام العسكري ( عليه السلام ) ، وسيملأ ( عليه السلام ) الأرضَ قسطاً وعدلاً كما مُلِئَتْ ظُلماً وجَوراً .

قصة هذا اليوم\


أنه عندما رحل الإمام الحادي عشر أبا محمد الحسن بن علي العسكري عليهم السلام إلى ربه عن هذه الدنيا في اليوم الثامن من ربيع الأول كان لابد أن يتم النور الرباني في أئمة أهل البيت .. ففي يوم التاسع يكون اليوم الأول من ولاية الإمام الثاني عشر وهو في عقيدتنا نحن الشيعة الإثنا عشرية بداية عهد إمامة الإمام المهدي المنتظر ( أرواحنا لمقدمه الفداء وعجل الله فرجه الشريف ) و لأنه هو إمام زماننا كان لابد لنا من الإحتفال ببداية ولايته كما نحن مجملاً لانزال على ذكراه لأنه الإمام الحي الذي نحن في إنتظاره ونعتقد أن خروجه يوم العدالة الإنسانية وبلوغ هدفه في هذه الدنيا ليملأها قسطاً وعدلاً كما ملأت ظلماً وجوراً ..


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لماذا سمي (( عيد الزهراء )) ؟؟


سمي بذلك لأن المنتقم الحقيقي لمصاب الزهراء هو الإمام المهدي عجل الله فرجه لأن الإمام علي عليه السلام قتل يوم سقطت الزهراء وراء الباب هم الأجلاف من الذين أسلمو بألسنتهم ولم تؤمن قلوبهم ولم يعرفوا حرمة أهل البيت عليهم السلام ماتوا كا أشخاص وبقيت أفكارهم راسخة في عقولهم أعداء آل محمد يتوارثوها جيل بعد جيل كذلك قتل الإمام الحسن ثم الحسين عليهم السلام بنفس تلك الأفكار المنحرفة وأستمرت وكأنهم يكررون قول ذلك الطليق " دفناً دفناً " حتى يزوون الحق عن أهله ويغصبوا أهل البيت حتى حق الحياة وليس حقهم في ميراث جدهم رسول الله صلى الله عليه وآله الميراث المادي والرباني " الإمامة " فيصدق أن نقول أن مجمع مصائب أهل البيت التي سينتقم منها إمامنا المهدي عجل الله فرجه بدأت منذ ظلم الزهراء عليها السلام حتى ماشاء الله من الظلمات .


ماهو المنتظر المناسب لهذا العيد؟؟

إنه يعني الإحتفال بتجديد عهدنا مع الحجة عجل الله فرجه وليس عيد الغدير بالعيد الوحيد لـ أهل البيت ( عليهم السلام ) .. حيث غدر من بايع الإمام علي عليه السلام بعد حين فلا نكون من بايع أهل البيت وخاصة إمام عصرنا الإمام الحجة عجل الله فرجه الشريف فننكث بالبيعة متمنين من الله عز وجل أن يجعلنا من جنوده حقاً وليس التمني لمجرد بل العمل بما فيه رضا الإمام الحجة عجل الله فرجه إنه عيد تتجدد فيه البيعة لـ أم الأئمة حيث نفرح لفرحها ونحزن لأحزانها عليها السلام

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

من افضل اعمال هذا اليوم\

- زيارة الامام المهدي عج

- قراءة سورة الصافات ويس و نهدي الثواب لسيدة نرجس ام الامام الحجه عليهما السلام

- تقديم التهاني والفرح والاحتفال و لبس الجديد

- والاكثار من العبادات

- الصلاة على النبي واله

- الصدقة ولها اجر كثير

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

يروى أن حذيفة بن اليمان

دخل في مثل هذا اليوم وهو اليوم التاسع من ربيع الاول على النبي (ص) فقال : رأيت سيدي أمير المؤمنين (ع) مع ولديه الحسن والحسين (ع) يأكلون مع رسول الله (ص) ورسول الله يتبسم في وجوههم ويقول لولديه الحسن والحسين (ع) :
كُلا هنيئاً لكما ببركة هذا اليوم الذي يقبض الله فيه عدوه وعدو جدكما ويستجيب فيه دعاء أمكما .
كُلا فإنه اليوم الذي فيه يقبل الله أعمال شيعتكما ومحبيكما
كُلا فإنه اليوم الذي يصدق فيه قول الله ( فتلك بيوتهم خاوية بما ظلموا )
كُلا فإنه اليوم الذي تُكسر فيه شوكة مبغض جدكما
كُلا فإنه اليوم الذي فُقد فيه فرعون أهل بيتي وظالمهم وغاصب حقهم
كُلا فإنه اليوم الذي يعمد الله فيه إلى ما عملوا من عملٍ فيجعله هباءً منثوراً

قال حذيفة : فقلت يارسول الله وفي أمتك وأصحابك من ينتهك هذه الحرمة ؟؟
فقال (ص) : ياحذيفة جبتٌ من المنافقين يترأس عليهم ويستعمل في أمتي الرياء ويدعوهم إلى نفسه ويحمل على عاتقه درة الخزي ويصد عن سبيل الله ويُحرف كتابه ويُغير سنتي ويشتمل على إرث ولدي ويُنصب نفسه علماً ويتطاول على من بعدي ويستحل أموال الله من غير حله وينفقها في غير طاعته ويُكذِّب أخي ووزيري وينحي إبنتي عن حقها فتدعوا الله عليه ويستجيب دعائها في مثل هذا اليوم .

قال حذيفة : فقلت يارسول الله فلِم لا تدعوا الله ربك عليه ليهلكه في حياتك ؟؟
فقال (ص) :ياحذيفة لا أحب أن أتجرأ على قضاء الله لِما قد سبق في علمه لكني سألت الله أن يجعل اليوم الذي يُقبض فيه له فضيلة على سائر الايام ليكون ذلك سنةٍ يستن بها أحبائي وشيعة أهل بيتي ومحبوهم .

فأوحى الله جل ذكره أن يامحمد كان في سابق علمي أن تَمَسَكَ وأهل بيتك محن الدنيا وبلاؤها وظلم المنافقين والغاصبين من عبادي الذين نصحتهم وخانوك ومحضتهم وغشوك وصافيتهم وكاشحوك وصدقتهم وكذبوك وأنجيتهم وأسلموك فأنا آليت بحولي وقوتي وسلطاني لأفتحن على روح من يغصب بعدك علياٍ ألف باب من النيران من أسفل الفيلوق ولأصلينه وأصحابه قعراً يُشرف عليه إبليس فيلعنه ولأجعلن ذلك المنافق عبرةً في القيامة لفراعنة الأنبياء وأعداء الدين في المحشر ولأحشرنهم وأوليائهم وجميع الظلمة المنافقين إلى جهنم زرقاً كالحين أذلة خزايا نادمين ولأدخلنهم فيها أبد الأبدين .

يامحمد إني أمرت سبع سماواتي لشيعتكم ومحبيكم أن يتعيدوا في هذا اليوم الذي أقبضه فيه إلي .
وأمرتهم أن ينصبوا كرسي كرامتي حذاء البيت المعمور ويثنوا عليَّ ويستغفروا لشيعتكم ومحبيكم من ولد آدم
وأمرت الكرام الكاتبين أن يرفعوا القلم عن الخلق كلهم ثلاثة أيام من ذلك اليوم لا يكتبون شيئاً من خطاياهم كرامةً لك ولوصيك .

يامحمد إني قد جعلتُ ذلك اليوم عيداً لك ولأهل بيتك ولمن تبعهم من شيعتهم وآليت على نفسي بعزتي وجلالي وعلوي في مكاني لأحبون من يُعيد في ذلك اليوم محتسباً ثواب الخافقين في أقربائه وذوي رحمه ولأزيدن في ماله إن وسَّع على نفسه وعياله فيه ولأعتقن من النار من كل حولٍ في مثل ذلك اليوم ألفاً من مواليكم وشيعتكم ولأجعلن سعيهم مشكوراً وذنبهم مغفوراً وأعمالهم مقبولة ..


هذه الرواية صحيحة ومصدرها كتاب بحار الأنوار

وآخر دعوانا ;

اللهم أجعلنا من أنصاره وأعوانه والذابين عنه والمسارعين اليه في قضاء حوائجه والممتثلين لأوامره والمحامين عنه والمستشهدين بين يديه برحمتك يا أرحم الراحمين ..


والحمد لله رب العالمين وصل الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين وسلم تسلمياً كثيراً كثيراً ..

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الشمس
نجمة المنتدى
نجمة المنتدى
avatar

دعــاء دعاء

وسام وسام : نجمة المنتدي
وسام حواء
عدد المساهمات : 4280
نقاط : 8634
لونك المفضل : احمر
المهنه : غير معروف
انثى
الموقع : الخلد الثقافي
العمل/الترفيه مصممة فتوشب
رساله sms سبحان الله

بطاقة الشخصية
عارض:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: رد: تنصيب الإمـــام المهدي(عج) { فــرــرح ــــة الزهــرــراء}   2/23/2010, 2:32 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[url=http://www.alhsa.com/forum/imgcache2/203301.gif][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/url]




تحيه طيبه مليئه بالورد وبالمحبة والخير



والفرح والسعادهـ لجميع الموالين





[url=http://www.alhsa.com/forum/imgcache2/150261.gif][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/url]




ارفع اسمى آيات التهاني والتبريكات و الفرح

الى مقام
رسول الله صلى الله عليه وآله





والى مقام أمير المؤمنين عليه السلام

والى مقام سيدتي ومولاتي
فاطمة الزهراء عليها السلام



والى مقام الأئمة المعصومين عليهم السلام


واليكم أيها المؤمنين والمؤمنات
بمناسبة تنصيب الامام
الحجة بن الحسن عليه السلام
أرواحنا لمقدمه الفداء
وعجل الله فرجه وسهل مخرجه


أعاد الله هذا اليوم المبارك عليكم
بالخير والسعادهـ..,,






تح ـياتيـ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
(~ نور الشمس~)

[size=25][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تنصيب الإمـــام المهدي(عج) { فــرــرح ــــة الزهــرــراء}
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الخلد الثقافي ،،، :: :.: دېڹې ۋٍعټږټې آڷطآهږهـٍ مفټآح ڹجآټې :.: :: || بوابة الإسلام ~-
انتقل الى: